أعلام

احصل على رابط الموضوع عبر رمز الإستجابة السريع QRcode.
شيخ الحفناوي هالي

كان من الأعضاء البارزين في جمعية العلماء المسلمين وهو خال مؤرخ الجزائر الكبير أبو القاسم سعد الله ، ولد شيخنا العلامة الحفناوي هالي سنة 1331 هـ الموافق لـ : 1911 م ، ببلدة العلماء قمار بوادي سوف ، نشأ وتربى الشيخ في وسط أسرة ميسورة الحال في قمار حيث حفظ القرىن الكريم وتعلم أصول اللغة العربية والفقه وهو لايزال طفل صغير مابين بلدته قمار  وبين مدينة بسكرة حيث كان يقيم والده ، ثم بعد هذه المرحلة الأولية من الدراسة رحل إلى تونس حيث درس بجامع الزيتونة أين تحصل على شهادة التطويع هناك ، وبعد رجوعه إلى ارض الوطن انظم إلى صفوف جمعية العلماء المسلمين حيث عمل معلما في عدة مدارس من القطر الجزائري وكانت له كذلك عدة نشاطات والمتمثلة في المقالات والمنشورات التي كان يكتبها في بعض الصحف ولاسيما صحيفة البصائر التي كان لها الصدى الكبير في أوساط الجزائريين حيث كان شيخنا العلامة من أكبر المعارضين للسياسة الاستعمارية فلقد حاربها بمختلف الطرق ودخل بسبب ذلك للسجن عدة مرات ، وبعد استقلال الجزائر عمل في وزارة الشؤون الدينية بالجزائر العاصمة وبقى في وظيفته إلى غاية وفاته في 01 جانفي 1965 م إثر حادث مرور ودفن شيخنا العلامة االحفناوي هالي على رحمات الله  بمقبرة العالية بالعاصمة مخلفا ورائه أسرته وبعض المخطوطات التارخية والأدبية والعديد من المقالات بالصحف .

ومن بعض اسهاماته وانتاجه الأدبي والفكري .

الإنتاج الشعري:
- أورد له كتاب «الثورة في الأدب الجزائري» عددًا من القصائد والمقطوعات الشعرية، ونشرت له جريدة البصائر عددًا من القصائد منها: «نادت الضاد» - العدد (144) - الجزائر 1951، و«يوم الرسول» - العدد (22) - الجزائر 1952.

ومن قصائده : الثائر البطل – وداع العام الدراسي .
يدور شعره حول المناسبات، لكنه كتب الأناشيد الوطنية ذات الطابع الحماسي، وله شعر يشيد فيه بالبطولة وبالأبطال من الثائرين في الجزائر . اتسمت لغته بقوة في العبارة، وجهارة في الصوت، ونشاط في الخيال. التزم الوزن والقافية فيما أتيح له من الشعر وإن شاب كتابته الأولى بعض الهنات التركيبية والعروضية.


webadmin  ،  الخميس 23 مارس 2017  ،   طبع pdf

الرئيسة | من نحن ؟ | وادي سوف | النوادي | إتصل بنا
الموقع الرسمي لدار الثقافة محمد الامين العمودي ولاية الوادي - جميع الحقوق محفوظة 2018 - Developed By SAWARII